منتديات العزيزية (البطام) المدية /الجزائر
تفضل بالدخول إلى منتداك ..سجل كعضو ..ساهم بمالديك من زاد..
خذ ماينفعك...

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات العزيزية (البطام) المدية /الجزائر
تفضل بالدخول إلى منتداك ..سجل كعضو ..ساهم بمالديك من زاد..
خذ ماينفعك...
منتديات العزيزية (البطام) المدية /الجزائر
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر

2 مشترك

اذهب الى الأسفل

الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر Empty الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر

مُساهمة من طرف hamza_g12 الإثنين مارس 16, 2009 10:32 pm

الدكتور عبدالله مبشر الطرازي>
● يمر عام بعد عام بعدعام وتتجدد ذكرى الهجرة النبوية الشريفة من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، ويتذكر المسلمون تاريخ الآباء والأجداد بهذه المناسبة، ويتدارسون سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وسير الصحابة الكرام رضي الله عنهم، ويتساءلون ويتناقشون متى ولماذا وكيف كانت هجرته صلى الله عليه وسلم؟ وماهي نتائج تلك الهجرة المباركة؟ فيخرجون من دراستهم ومناقشتهم بدروس عظيمة تفيدهم في مستقبل الحياة.
يقول الله تعالى: {إن الدين عند الله الإسلام} فالإسلام هو الدين الكامل الشامل الذي جاء لهداية البشرية جمعاء، نحو حياة أساسها الإيمان بالله تعالى والعمل بأوامر الشريعة، حياة كريمة هادئة متزنة، حياة يسودها العدل والرحمة والفضيلة، حياة يعمل الجميع فيها لخير الإنسانية.
وقد بعث الله رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم في وقت كان العالم كله يعيش في ضلال عقائدي وفساد أخلاقي وظلم اجتماعي، وطغيان الإنسان على الإنسان، بحيث كان يعامل البعض الآخر معاملة الحيوان في بعض الأحيان.
وكانت شبه الجزيرة العربية أيضا تعيش في ظلام الجهل والضلال والفساد، وكانت القبائل العربية تحارب بعضها البعض بلا رحمة، وتحيا حياة قاسية، ففي مثل هذا الوقت بعث الله رسوله محمدا صلى الله عليه وسلم لهداية الناس، يدعوهم إلى الإيمان بالله خالق كل شيء، وإلى الخير والفضيلة، والعلم النافع والعمل الصالح والأخلاق الحميدة.
ولكن قومه من قريش وغيرهم لم يؤمنوا بما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم من تعاليم حكيمة من عند الله تعالى لخيرهم، بل قاموا بإيذاء الرسول صلى الله عليه وسلم بشتى الوسائل.
ولقد صبر الرسول صلى الله عليه وسلم على أذى قريش له ثلاثة عشر عاما، حتى يئس كبار قريش من القضاء على دعوته فقرروا قتله، ووضعوا لذلك خطة ماكرة، وهي أن يأخذوا شابا من كل قبيلة، وأن يقتلوه بضربة رجل واحد فيتفرق دمه في القبائل كلها فلا يقدر بنو هاشم على حرب قريش فيرضون بالدية، وقد أقروا هذا الرأي لطاغيتهم أبي جهل، واستعدوا لتنفيذ الخطة.
ولكن إرادة الله كانت فوق كل إرادة، فقد أخبر رسوله عن مكرهم بإنزال قوله: {وإذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين} وبذلك أذن الله لرسوله بالهجرة من مكة إلى المدينة، ليعود منها إلى مكة فاتحا منتصرا يحمل لواء الإسلام عاليا خفاقا.
وإذا نظرنا إلى هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم، فنجد أنها قد توفرت لها أسباب النجاح، فمنها مبايعة الأنصار وسرعة انتشار الإسلام في المدينة، ومنها أن نصرة الله كانت مع رسوله صلى الله عليه وسلم في كل مايتعلق بالهجرة، ولا سيما حمايته وحفظه من شر قريش في أثناء الهجرة وبعدها.
وهجرة الرسول صلى الله عليه وسلم لم تكن هروبا من أذى قريش، ولا خوفا من طغيان الطاغين، فقد ثبت في التاريخ أنه صلى الله عليه وسلم صبر على أنواع الأذى، إمتثالا لأمر ربه سبحانه حيث قال: {يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس} وكان في عصمة الله وحفظه ورعايته في كل مراحل الدعوة التي قام بها لنشر الدين الإسلامي.
وقد أمضى الرسول صلى الله عليه وسلم تلك السنوات بمكة صابرا ثابتا في سبيل نشر دعوته، كما صبر أصحابه رضي الله عنهم على أنواع التعذيب التي قاسوها من المشركين، ولم يكن لهم ذنب غير أنهم آمنوا بالله وبرسوله وثبتوا على إيمانهم.
وكانت هجرته صلى الله عليه وسلم حادثة عظيمة بمشيئة الله تعالى وتدبيره وحكمته، كما كانت انتصارا عظيما للإسلام وسبباً قويا لانتشاره في العالم.
وقد قام الرسول صلى الله عليه وسلم، بعد هجرته بتأسيس الدولة الإسلامية في المدينة، ثم عاد إلى مكة المكرمة فاتحا منتصرا ليدعو الناس إلى الإسلام في مشارق الأرض ومغاربها، بتأييد كامل من الله تعالى، لأن الإسلام هو الدين الشامل على جميع التشريعات الإلهية، فهو لذلك دين البشرية جمعاء، كما أن الرسول صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين، لقوله تعالى: {وما أرسلناك إلا كافة للناس} يدعوهم إلى هذا الدين الحنيف، وقد أرسله اللهرحمة للعالمين يدعو الناس بالحكمة والموعظة الحسنة.
كلية الآداب ـ جدة

هجرة النبي إلى يثرب ضرورة فرضتها آليات الدعوة لانطلاقة الدين الجديد
مكث النبي صلى الله عليه وسلم في مكة ثلاثة عشر عامًا يدعو الناس إلى الإسلام، ويبصرهم بشرائعه، ويرشدهم إلى أحكامه، دون أن يتطرق إليه ملل، أو يصيبه كلل أو ضجر، لا تصرفه عن دعوته الشواغل، ولا يثنيه عن التبليغ وعد أو وعيد، وإنما هو ماض في طريقه، تحوطه عناية الله وتكلؤه رحمته، لا يجد وسيلة تمكّنه من تبليغ دعوته إلا اتبعها، ولا طريقة تهيئ له النجاح إلا أخذ بأسبابها، طرق كل باب، ووقف عند كل جمع، وعرض دعوته على القبائل؛ لعل أحدًا يؤمن بها ويؤازرها.
وآمن بالدعوة الجديدة بعض أهل مكة، ممن سمتْ نفوسهم، وصفتْ أفئدتهم، ونضجتْ عاطفتهم الدينية، فالتفوا حول نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم، كما آمن عدد من الرقيق والموالي والمستضعفين في مكة، ولم تلق مكة بالاً لهذا الدين الجديد في بادئ الأمر، وعدّت محمدًا صلى الله عليه وسلم وصحبه مجموعة من الحنفاء الذين يظهرون ثم يختفون دون أن يلتفت إليهم أحد.. لكن هيهات هيهات...
فلقد استشعرت مكة وأهلها الخطر، حين وجدوا أنفسهم أمام رجل آخر، ودعوة مختلفة، وجماعة تتكون، وكتاب يُتلى، وأن الرسالة يتزايد أنصارها وإن كانت تشق طريقها ببطء بين دهاليز وجبال مكة وعقول أهلها وعصبيتهم التي جبلوا عليها، وليس هذا فحسب بل، هالهم الأمر حين بدأ النبي صلى الله عليه وسلم يهاجم الوثنية ويعيب الأصنام، ويسفّه عبادتها، وهنا رأت مكة أن مكانتها الدينية وزعامتها الروحية في خطر، فلجأت إلى مواجهة الدين الوليد، ومحاصرته بكافة الوسائل التي تضمن إجهاضه والقضاء عليه، ولم تتحرج في استخدام التعذيب والقتل والسجن مع المؤمنين بمحمد صلى الله عليه وسلم ودعوته، ولم يسلم النبي صلى الله عليه وسلم نفسه من الأذى، وتعرضت حياته للخطر.
الهجرة إلى الحبشة.. والخروج من الأزمة
hamza_g12
hamza_g12
عضو متقدم
عضو متقدم

ذكر عدد الرسائل : 1309
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 10/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر Empty رد: الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر

مُساهمة من طرف القرش الأحد مارس 29, 2009 10:16 pm

لمعلمة هبلت الفايق والقافز نتاع لكلاس

القرش
عضو فعال
عضو فعال

ذكر عدد الرسائل : 53
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر Empty رد: الهجرة النبوية الشريفة.. الدروس والعبر

مُساهمة من طرف القرش الأحد مارس 29, 2009 10:17 pm

لمعلمة هبلت الفايق والقافز نتاع لكلاس

القرش
عضو فعال
عضو فعال

ذكر عدد الرسائل : 53
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 29/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى